منتدى محمود داود الشامل
اهلآ ومرحبآ بك زائرنا العزيز فى منتداك منتدى محمود داود الشامل
ملحوظه هامه / يشرفنا تسجيلك فى المنتدى لتصبح من اعضائنا
مع تمنياتنا أدارة المنتدى بقضاء وقت ممتع ومفيد
مع تحياتى / محمود داود
المدير العام للمنتدى
منتدى محمود داود الشامل

** لدينا المزيد والمزيد لدينا الذى تحتاجه والذى لا تحتاجه من برامج واسلاميات والرياضة اولآ باول واخبار السيارات وفلاشات وادب وشعر واجتماع وعلم السفن والبحار ومعلومات عن الطب والطبخ**الــخ...وأشياء أكثر وأكثر**المنتدى الشامل*نتمنى لكم قضاء أوقات ممتعة **
 
الرئيسيةس .و .جالتسجيلدخول

هام....... الاعلانات التى اعلى واسفل المنتدى ليست بمسئولية ادارة المنتدى
          لانها مسئولية الشركة الراعية لهذا ونحن نوصيكم بعدم الدخول عليها لالمامها ببعض الاعلانات الخارجة عن الحدود

وهذا بيان منا بذلك....
أهلآ ومرحبآ بك زائرنا العزيز فى منتداك (منتدى محمود داود الشامل)
 اذا كانت هذه زيارتك الاولى للمنتدى فيشرفنا تسجيلك معنا
 فاذا أردت المشاركة فى المنتدى
اضغط هنا
اما اذا رغبت بالاطلاع على المواضيع وقرائتها
 فاذهب الى القسم الذى ترغب فيه أدناه
دخول
اسم العضو:
كلمة السر:
ادخلني بشكل آلي عند زيارتي مرة اخرى: 
:: لقد نسيت كلمة السر
ازرار التصفُّح
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
احصائيات
هذا المنتدى يتوفر على 34 عُضو.
آخر عُضو مُسجل هو osamagasmi فمرحباً به.

أعضاؤنا قدموا 2175 مساهمة في هذا المنتدى في 675 موضوع
مواقيت الصلاة

التبادل الاعلاني


أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
الفقير الى الله
 
محمد داود
 
حسام اوبتكس اند سليفر
 
محمد ميلانو
 
zizoki
 
hamada
 
boytayc
 
BaDBoY
 
اسماء الشطورة
 
اوزوماكى حوده
 

شاطر | 
 

 (صباح الخير )وظلم ُ ذوي القربى..

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الفقير الى الله
المديــــر العــــام
المديــــر العــــام
avatar

عدد المساهمات : 685
تاريخ التسجيل : 23/07/2009
العمر : 26
الموقع : www.abohanafi.bestgoo.com

مُساهمةموضوع: (صباح الخير )وظلم ُ ذوي القربى..   السبت سبتمبر 05, 2009 12:07 am


.. وظلم ذوي القربى !!





قال الشاعر ( عدي بن زيد ) :






في عصرنا الحاضر تراجعت العلاقات الاسريه, وغدت هناك
فجوات سببها التعلق باذيال الحضرة دون وعي وحتى بعد انتهاء عصر الصدمه
الاعلاميه لم يعد الوضع كالسابق فلقمة العيش مازالت تغرق الاهل وتبعدهم
نوعا ما عن حلاوة المناقشه الهامه لدى الطفل والمراهق.




ربما قلنا قديما لم تكن موجوده لكن الاستقرار النفسي كان متواجدا وبقوة ,
اما الان فالاتجاه للصحبه غدا من الاساسيات التي سلخت الجيل كاملا عن
شريحة الاقرباء وبشكل قاسي.


وان سلمنا بمدى تقصيرهم هم انفسهم,نجد ان الواجبات الاسريه غدت اكبر واكثر
صعوبه عبر هجمات هدامه من الخارج/غيرت حتى فحوى المحبه والود وجعلت المادة
هو المعول عليه في العلاقات بشكل عام, واذن ماذا قدمت الحضارة لنا؟ وماهي
الخسائر؟


نستعرض كالعادة ما لملمناه ونعود للمناقشه:










قال احدهم عبر منتدى:


يا أخي لماذا تكثر في هذا الزمن قطيعة الأرحام ؛ والهجران والخصام . لماذا
تكثر المشاكل بين الأقارب ؛ تبدأ كالذرة وما تلبث أن تكون ذروة .. كذروة
جبل ( شدا ) العظيم هذا الذي تراه أمامك أعظم جبال السروات ..




وربما كانت مشاكل تافهة حقيرة ليس لها في ميزان العقل ثقل ؛ ولا في ميزان
الشرع نظر ... ولربما كانت النساء - حبائل الشيطان - طرفاً فيها .. أستغفر
الله .. بل أساساً فيها ! لأن كثيراً ما تقع مشكلات لا تعدو أن تكون من
باب قوله تعالى ( وقال نسوة في المدينة ) .. كلامٌ على قهوة الصباح ؛ إن
كان هناك صباحٌ ، لأن نساءنا في هذه الأيام ولا سيما في الإجازات ينمنَ
إلى قريب العصر ثم يستيقظن يطالبن بطعام الإفطار ! والغداء بعد منتصف
الليل ! ؛ لكنها مجالس لا يهمنا متى تُعقد ؛ المهم أن أعضاءها من اللاتي
كيدهن أعظم من كيد الشيطان .. ألم يقل الله تعالى ( إن كيدكن عظيم ) وقال
عن كيد الشيطان ( إن كيد الشيطان كان ضعيفاً ) .. والنساء كما تعلم ....




قلت : أنت كنت تتحدث عن عداوة الأقارب ..




قال : نعم .. أنتم تقولون ..


وظلم ذوي القربى أشد مضاضة ++++* على النفس من وقع الحسام المهنّد




قلت : الشعراء الذين قالوه ؛ ولست أنا ؛ لكنني أؤكد لك صدق ما قالوه أنه حقٌ وواقع




أتعلم لماذا ؟




قال : نعم .. أعلم .. لكن أخبرني أنت أيضاً لماذا ؟




قلت : ألا تعلم أن إخوة يوسف عليه السلام رأوا فيه ما لم ير بقية الناس ؛
من جمال وحب أبيه له ولأخيه من بين سائر إخوته فحسدوه .. وكان للشيطان
أعظم دور في النزغ بينهم ؛ ففرقوا بينه وبين أبيه أربعين سنة كما قال بعض
أهل التفسير .. فالشيطان أعظم ما يكون حرصاً على التفرقة بين الأخ وأخيه
والزوج وزوجه والرجل وأبناء عمه !




فضحك وقال : صدقت !




قلت : ولعل الذي يذكي النار ويزيدها اشتعالاً .. أن كلاً يكتم في نفسه ما
يضمره للآخر .. حتى تكون الحبة قبة ؛ فلا يواجهه ولا يعاتبه أو يستوضح منه
الأمر ويزيل اللبس أو الشبهة .. وإنما يكتفي بأن ينام وفي قلبه أمثال
البراكين الثائرة من الغيظ والحنق على قريبه ... فإن قلت له لماذا لا
تصارحه .. قال :


ربما لا يفهمني .. أو ربما قال أنا أصارحه ؟ لماذا لا يأتي هو ويصارحني ويصالحني .. أنا أحق منه بذلك ..




أعرف أخوين كلاهما يعيشان في منطقة واحدة لهما أكثر من سبع سنين لا يعرف
أحدهما منزل الآخر ولا عدد أولاده ولا أبالغ إن قلت ولا أسماءهم ...
وامثالهم كثيرون.






كان النبي صلى الله عليه وسلم يواجه بعض أصحابه عندما يبلغه عنه شيء
يستوجب العتاب ؛ ولم يحمل في نفسه صلى الله عليه وسلم عليهم أو يكتم الأمر
..




قد واجه حاطب بن أبي بلتعة رضي الله عنه عندما .......




قال : صدقت ولكن هؤلاء الناس في القرن العشرين أو كما تقولون أنت معاشر
الدعاة في القرن الخامس عشر .. لا يفقهون ما تتحدث عنه من علاج نبوي
للمشكلات ...




قلت : يا أخي ..


عليَّ نحت القوافي من معادنها ++++* وما عليّ إذا لم تفهم البقرُ !


وإن شئت البشر !




حاطب رضي الله عنه اجتهد اجتهاداً كان خاطئاً في المقاييس العسكرية ؛ إذ
أنه بعث رسالة إلى بعض كفار قريش يخبرهم فيها عن عزم النبي صلى الله عليه
وسلم ؛ فبلّغ جبريل النبي صلى الله عليه وسلم ذلك ؛ فلما جيء بحاطب
وبالرسالة وقُرأتْ عليه صلى الله عليه وسلم قال له: ( ما حملك على ما صنعت
) .. قال : عمر .. ائذن لي يا رسول الله أن أضرب عنقه فقد نافق ..




قال حاطب : والله يا رسول الله ما نافقت .. ولكنني امرؤ لست من قريش وكلٌ
له يحميه في مكة .. إلاّ أهلي فأردت أن يأخذوا حذرهم .. أو كما قال ..




فقال الرسول صلى الله عليه وسلم لعمر عندما قال له ائذن لي يا رسول الله
أن أضرب عنقه فقد نافق ..( ألا تعلم يا عمر أنه من أهل بدر .. ولعل الله
اطلع على أهل بدر فقال اعملوا ما شئتم فقد غفرت لكم .. )




قال عمر : الله ورسوله أعلم .. وفاضت عيناه رضي الله عنه ..




فانظر كيف أنه صلى الله عليه وسلم بحث في سجل الرجل فلم يجد له حسنة إلاّ أنه من أهل بدر




فقبلها منه .. بعد أن واجهه .. وأخبر عمر بمغفرة الله تعالى لأهل بدر ..




هذا فنٌ لا يتقنه إلاَّ الكرماء والشجعان من الناس ؛ وليس الجبناء أشباه النساء.المواجهه ام الحلول والا فهناك العلاج بالكي....




الجبان يلجأ أحياناً إلى كتابة الرسائل و يبعثها إلى المرسل إليه .. مع
أنه لا يبعد عن بيته إلاَّ خطوات معدودة .. وربما اشترك أكثر من جبان في
كتابة رسالة واحدة ؛ يصوغونها ويذيّلونها بتواقيعهم ويبعثون بها إلى من لا
يبعد عنهم بنسبه وقرابته إلاّ كما تبعد العين اليمنى عن العين اليسرى !
يملؤنها بكل ما لذَّ وطاب من الشتائم والسباب على طريقة العباقرة من
الجبناء ! مقروناً كل ذلك بالتعالي والتعاظم وكأنهم من قوم عادٍ البائدة ..




أما الرسول صلى الله عليه وسلم فكان يواجه المخطئ أو المُعاتِب ليُعلّم الناس أن أعظم علاجٍ للبغضاء والشحناء ! هي المواجهةُ ..




قصته صلى الله عليه وسلم مع الأنصار مشهورة .. أتته الغنائم .. وكان
الأنصار يتوقعون أن يكون لهم منها نصيب ؛ فهم الذين ناصروه وعزروه ووقروه
وفتحوا له قلوبهم قبل بيوتهم ؛ وسماهم الله تعالى الأنصار . لكنه صلى الله
عليه وسلم رأى أن يعطي فقراء المهاجرين الذين لا مال لهم ولا مأوى ؛
والمؤلفة قلوبهم ويكلَ الأنصار إلى الإيمان الذي مُلئتْ به قلوبهم .




فغضبت الِأنصار ؛ وجاء رئيسهم سعد رضي الله عنه يعاتب النبي صلى الله عليه
وسلم ويخبره بموجدة الأنصار عليه بكل صدق .. هنا سأله النبي صلى الله عليه
وسلم : فكيف أنت يا سعد ؟




قال سعد : ما أنا إلاّ رجل من قومي ؟ أي أنني غضبت كما غضبوا ..




قال صلى الله عليه وسلم : فاجمع لي الأنصار ؛ ولا يأتني إلاّ أنصاري ..
فجمعهم سعد في المسجد .. فقام النبي صلى الله عليه وسلم فحمد الله وأثنى
عليه ثم بدأ في العتاب الحبيب ..




يا معشر الأنصار ! ما مقالة بلغتني عنكم ؟ أوجدتم في أنفسكم عليّ من أجل
لُعاعة من الدنيا تألفت بها قلوب أناس ليسلموا وتركتكم إلى ما في قلوبكم
من الإيمان ؟ .. يا معشر الأنصار .. ألم آتكم ضُلاّلاً فهداكم الله بي ..
وجئتكم عالة (فقراء) فأغناكم الله بي .. وجئتكم متفرقين فجمع الله بينكم
بي .. أجيبوني يا معشر الأنصار ..




قالوا : ماذا نقول يا رسول الله ؟ لله ولرسوله المنُّ والفضل ..




قال _ وانظر إلى قمة الأدب والمثالية الكريمة _ والله لئن شئتم لتقولون
ولتصدقنَّ .. نعم جئتنا طريداً فآويناك .. وجئتنا مكذباً فصدقناك ..
وجئتنا فقيراً فآسيناك .. يذكر فضلهم عليه ..




ثم قال .. ألا ترضون يا معشر الأنصار أن ينصرف الناس بالشاة والبعير
وتنصرفوا أنتم برسول الله في رحالكم .. فوالله لما انصرفتم به خير مما
انصرف به الناس ..




اللهم ارحم الأنصار ؛ وأبناء الأنصار ؛ وأبناء أبناء الأنصار ..




فغطى الأنصار رؤوسهم يبكون وقد أخضَلوا لحاهم بالدموع .. وهم يقولون :
رضينا برسول الله قَسماً وحظاً .. ثم انصرفوا وقد ازدادوا حُبّاً لنبيهم
بأبي هو وأمي صلوات ربي وسلامه عليه .. والمواقف بين الصحابة وبينه r
كثيرة؛ يتجلى فيها أعظم صفحات الصدق والمحبة والإجلال ..




* * *




قال : يكفي ! والله لو قرأها رجل منصف لرجع إلى رشده ؛ أو عاقل لدلّه عقله على أنّ الصلح والصراحة ؛ خيرٌ وأبقى ..




قلت : لا .. وأزيدك من الشعر بيتاً كما يقولون ..




الأحاديث الكثيرة التي تخبر عن عدم ارتفاع الأعمال إلى الله تعالى كل
أثنين وخميس .. بسبب التباغض والتحاسد والتشاحن .. وورد أيضاً أنه في ليلة
النصف من شعبان يطلع الله على أهل الأرض فيغفر لكل عبد إلاّ مشرك أو مشاحن
.. أليست مخيفة ألاّ تصعد الأعمال إلى الله تعالى .. أليس ذلك دليلاً على
هوان العبد على ربه فلم يوفقه إلى أن ينقي قلبه من الغل والحسد والتقاطع
والتدابر .. ألا تعلم أن ليلة القدر كانت معلومة الزمان .. وقد كان صلى
الله عليه وسلم يعلم وقتها ؛ فخرج ليبشّر بها الناس فوجد اثنين من الصحابة
يتلاحيان ؛ بينهما خصومة .. فأراد أن يصلح بينهما .. فنسي تعيين ليلة
القدر .. كل ذلك بسبب شؤم الخصومة والتلاحي ..




فهل يعقل الأقارب المتقاطعون من أجل توافه الأمور .. ذلك ؟! . وهل يوقظ




( بعض ) الرجال رجولتهم النائمة ليتدبروا هذا الأمر ولا يكلوا أمورهم إلى
النساء كما ذكرت ؛ اللاتي يُفرّقن ولا يجمعن ؛ ويُسئنَ ولا يُحسِنَّ ؛
إلاّ من رحم الله وقليلٌ ما هُنَّ !




قال : عسى !




قلت : صدقت يا أخي .. عسى .
doPoem(0)[/size]

_________________
(المتمردون)
لا يصنعون الحرية
(والجبناء)
لا تقوي أيديهم المرتعشة علي البناء
(ان صمتي لا يعني جهلي بما يدور حولي لان ما يدور حولي)..(لا يستحق الكلام)
www.abohanafi.bestgoo.com
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://abohanafi.bestgoo.com
 
(صباح الخير )وظلم ُ ذوي القربى..
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى محمود داود الشامل :: القسم الثقافــــــــــــــي :: زاوية ~ صباح الخير~-
انتقل الى: