منتدى محمود داود الشامل
اهلآ ومرحبآ بك زائرنا العزيز فى منتداك منتدى محمود داود الشامل
ملحوظه هامه / يشرفنا تسجيلك فى المنتدى لتصبح من اعضائنا
مع تمنياتنا أدارة المنتدى بقضاء وقت ممتع ومفيد
مع تحياتى / محمود داود
المدير العام للمنتدى
منتدى محمود داود الشامل

** لدينا المزيد والمزيد لدينا الذى تحتاجه والذى لا تحتاجه من برامج واسلاميات والرياضة اولآ باول واخبار السيارات وفلاشات وادب وشعر واجتماع وعلم السفن والبحار ومعلومات عن الطب والطبخ**الــخ...وأشياء أكثر وأكثر**المنتدى الشامل*نتمنى لكم قضاء أوقات ممتعة **
 
الرئيسيةس .و .جالتسجيلدخول

هام....... الاعلانات التى اعلى واسفل المنتدى ليست بمسئولية ادارة المنتدى
          لانها مسئولية الشركة الراعية لهذا ونحن نوصيكم بعدم الدخول عليها لالمامها ببعض الاعلانات الخارجة عن الحدود

وهذا بيان منا بذلك....
أهلآ ومرحبآ بك زائرنا العزيز فى منتداك (منتدى محمود داود الشامل)
 اذا كانت هذه زيارتك الاولى للمنتدى فيشرفنا تسجيلك معنا
 فاذا أردت المشاركة فى المنتدى
اضغط هنا
اما اذا رغبت بالاطلاع على المواضيع وقرائتها
 فاذهب الى القسم الذى ترغب فيه أدناه
دخول
اسم العضو:
كلمة السر:
ادخلني بشكل آلي عند زيارتي مرة اخرى: 
:: لقد نسيت كلمة السر
ازرار التصفُّح
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
احصائيات
هذا المنتدى يتوفر على 34 عُضو.
آخر عُضو مُسجل هو osamagasmi فمرحباً به.

أعضاؤنا قدموا 2175 مساهمة في هذا المنتدى في 675 موضوع
مواقيت الصلاة

التبادل الاعلاني


أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
الفقير الى الله
 
محمد داود
 
حسام اوبتكس اند سليفر
 
محمد ميلانو
 
zizoki
 
hamada
 
boytayc
 
BaDBoY
 
اسماء الشطورة
 
اوزوماكى حوده
 

شاطر | 
 

 فيلم المهندس يحي عياش (ابو البراء) مهندس المتفجرات ...... رحمه الله

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الفقير الى الله
المديــــر العــــام
المديــــر العــــام
avatar

عدد المساهمات : 685
تاريخ التسجيل : 23/07/2009
العمر : 26
الموقع : www.abohanafi.bestgoo.com

مُساهمةموضوع: فيلم المهندس يحي عياش (ابو البراء) مهندس المتفجرات ...... رحمه الله   الجمعة سبتمبر 04, 2009 11:15 pm

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

الى أخواني الذين لم يشاهدوا فلم الشيخ المجاهد يحيى عياش رحمه الله

يحيى عبد اللطيف عياش.







المهندس مع ابنه البراء


- ولد في قرية (رافات) الواقعة في

الجنوب الغربي من نابلس.

انضم إلى جماعة الإخوان المسلمين وهو

طالب في المرحلة الثانوية.

- انتسب إلى كلية الهندسة – قسم الكهرباء

بجامعة بير زيت سنة 1984 ثم التحق بحركة المقاومة الإسلامية (حماس) –
كتائب عز الدين القسام، وشارك في التخطيط لعدّة عمليات استشهادية، داخل
الأرض المحتلة، استخدموا فيها السيارات المفخّخة، انتقاماً لمذبحة الحرم
الإبراهيمي التي ارتكبها اليهود بحقّ المصلّين في شهر رمضان المبارك.

أقسم المهندس البطل أن يثأر لأولئك الشهداء ثأراً يجعل اليهود يبكون دماً،
وأعدّ خطة لخمس عمليات استشهادية، ونفّذها إخوانه المجاهدون الأبطال بدقة
وتحدّوا فيها المؤسسة العسكرية اليهودية التي لم تعهد مثلها.

برز المهندس رجلاً أسطورياً متمرداً على منطق الهزيمة، عندما نقل الصراع
إلى داخل المناطق المحتلة من فلسطين الحبيبة، وزرع الرّعب في قلوب اليهود.


تحملت أسرته الكثير نتيجة جهاده، فاعتقلوا أمّه وأباه وشقيقيه وزوجته.

تمكنت المخابرات الإسرائيلية، بالتعاون مع بعض العملاء من اغتياله في (بيت
لاهيا) فقد فجروا جهاز الهاتف النقّال الذي كان يستعمله، فجّروه عن بُعد،
بواسطة طائرة هليوكبتر.

بكاه كل الفلسطينيين، وزحفوا إلى بيت والده في (رافات) وتُلي بيان نعيه في شبكة الأذان الموحَّدة بالضّفة وغزة.

خرجت جنازته من مسجد فلسطين بغزة في الخامس من كانون الثاني 1996 يحيط بها
نصف مليون مشيّع، في مقدمتهم خمسة آلاف طالب من جامعة غزة يهتفون ويطالبون
بالثأر للبطل المهندس يحيى عياش.





أهم العمليات :

عبقرية القائد يحيى عياش نقلت المعركة إلى قلب المناطق الآمنة التي يدّعي
الإسرائيليون أن أجهزتهم الأمنية تسيطر فيها على الوضع تماماً . فبعد
العمليات المتعددة التي نفدت ضد مراكز الاحتلال والدوريات العسكرية نفذ
مقاتلو حماس بتخطيط من قائدهم عياش عدداً من العمليات أهمها :































عمليات تفجير متنوعة؟؟



وفي السادس عشر من أبريل سنة 1993م وفي مفترق (محولا) في الغور نفذ هجوم
استشهادي بمحاذاة حافلة ركاب إسرائيلية قتل شخص واصيب تسعة آخرون ، وفي
أغسطس 1993 بتوجيه من (المهنس) نفذ (علي عاصي ومحمد عثمان) هجوماً نحو
موقع للجيش الإسرائيلي قرب مفرق كفر بلوط أسفر عن مقتل جنديين ، وفي يناير
1994م ، توجه مع (علي عاصي) يحمل عبوة ناسفة محكمة ووضعها في ميدان رمايه
للجيش الإسرائيلي في منطقة رأس العين ، وانفجرت العبوة واصيب جنديان بجروح
خطيرة ، وانطلق الشهيد (ساهر تمام) في سيارته المفخخة التي أعدها
(المهندس) لتنفجر بجوار باص إسرائيلي يقل جنود من جيش الاحتلال ، وقد
أُصيب ثلاثين جندياً بجراح ، ثم انطلق الشيهد الشيخ (سليمان) بسيارته
المفخخة وبجوار باص ينفجر حيث قتل شخصان وأصيب ثمانية بجراح . لكن الولادة
الحقيقية (للمهندس) وعملياته التدميرية لكيان يهود كانت رصاصات (باروخ
جولدشتاين) وهي تنفجر في رؤوس الساجدين لله تبارك وتعالى في الحرم
الإبراهيمي (الشريف).
ففي الذكرى الأربعين للمجزرة وبالتحديد في السادس من نيسان 1994م كان
الاستشهادي (رائد زكارنة يقل حقيبة (المهندس) وينطلق بها تجاه (العفولة) ،
وفي حافلة ركاب كان (رائد زكارنة) يتفجر ويمزق معه ثمانية من الأجساد
اليهودية ليشربوا من نفس الكأس الذي زرعوه ويمسح (رائد والمهندس) دمعة
أولى عن وجنة فلسطين الغالية ، فيما قسم يحيى للثأر مازال ساري المفعول .


العفولة ..الخضيرة ..القدس ..تل ابيب ……



وبعد أقل من أسبوع ، وفي الثالث عشر من نفس الشهر وفي (الخضيرة) ينفجر
(عمار عمارنة) لتسقط خمس جثث أخرى في استمرار لمدرسة (المهندس) التي
أفتتحها .
وفي مواجهة المهندس وعملياته التدميرية لكيان إسرائيل المجرم يكبر الهم
الإسرائيلي ويعجل الجيش الانسحاب بالفرار من غزة أولاً مع بداية شهر مايو
1994م ، وبعد أقل من شهر على عمليتي (العفولة والخضيرة) ، وبعد أشهر من
المماطلة والتعنت الإسرائيلي ، وتنشأ إثر ذلك حالة من الرعب الهستيري ،
فشبح (المهندس) وحقائبه تطارد كل إسرائيلي في كل مكان ليلعن اليهود (باروخ
جولدشتاين) ، ورغم ذلك فمسيرة التفجير لم تكتمل ، ففي التاسع عشر من تشرين
أول من نفس العام انطلق صالح نزال إلى شارع (ديزنغوف) في (تل أبيب) وهو
يحمل حقيبة (المهندس) لينفجر وتهوي معه جثث اثنين وعشرين يهودياً ، يهرول
(رابين) قاطعاً رحلته الخارجية ويعلن عداءه الشخصي مع (المهندس) ، ويواجه
(أبو البراء) دولة (شعب وجيش وحكومة) فحاصرهم جميعاً وغدا شبحاً يطاردهم
وكابوساً يؤرق أحلامهم ومستقبلاً قاتماً يغترف في قلوبهم الرعب ويقذف صدور
قوم مؤمنين ، ألم يكن يتسع قلب المهندس لكل آلام الشعب الفلسطيني ؟؟ ، هذا
بالإضافة إلى إطلاق (المهندس) نيرانه وقتل مستوطن وإصابة اثنين بجراح ،
إضافة إلى قتل جندي إسرائيلي بطلق واحد .


ويستريح المقاتل الصلب؟؟



تمكن الشاباك من الوصول إلى معلومات بموقع المهندس والتسلل إلى قطاع غزة
إلى دائرة الأشخاص الأقرب إلى (أبي البراء) ، وكما يروي (أسامة حماد) صديق
(المهندس) والشاهد الوحيد على عملية الاغتيال حيث قال أن (يحيى) إلتجأ
إليه قبل خمسة شهور من استشهاده حيث آواه في منزله دون أن يعلم أحد ، وكان
(كمال حماد) وهو خال (أسامة) ويعمل مقاول بناء ، على صلة وثيقة بالمخابرات
الإسرائيلية يلمّح (لأسامة) بإمكانية زيارة يحيى له في شركة المقاولات
وأعطاه جهاز بيلفون لاستخدامه ، وكان (كمال) يأخذ جهاز البيلفون ليوم أو
يومين ثم يعيده ، وقد اعتاد والد المهندس الاتصال مع (يحيى) عبر البيلفون
، وقد طلب منه (يحيى) مراراً الاتصال على الهاتف البيتي ، وقد اتفق (يحيى)
مع والده على الاتصال به صباح الجمعة القادم على الهاتف البيتي ، وفي صباح
الجمعة الخامس من يناير 1996م اتصل (كمال حماد) بـ (أسامة) وطلب منه فتح
الهاتف المتنقل لأنه يريد الاتصال من إسرائيل ، واتضح أن خط هاتف البيت
مقطوع ، وفي الساعة التاسعة صباحاً اتصل والد يحيى على الهاتف المتنقل
الذي أبلغ أسامة أنه لم يستطع الاتصال على الهاتف البيتي ، واستلم المهندس
الهاتف وقال لوالده : " يا أبي لا تظل تتصل على البيلفون " حين دوى انفجار
ويسقط المهندس واللحم يتناثر والزجاح يتحطم وبقع الدم تتناثر ويتضح أن
عبوة ناسفة تزن 50 غرام انفجرت في (الهاتف النقّال) ، يهوي الجسد المتعب
ليستريح من وعثاء السفر ، يستريح المقاتل الصلب بعد سنوات الجهاد ،
ويصعــــــد إلى العلا والمجد يلتقي هناك بالنبيين والصديقين والشهداء
بإذن الله ، هكذا يفوز المهندس في الدنيا والآخرة





وتتوالى صفوف الاستشهاديين لتبلغ خسائر العدو في عمليات المهندس عياش في تلك الفترة 76 صهيونيًّا، و400 جريح

وتبتسم أم البراء حين تتذكر لحظات عصيبة أخرى: "ذات مرة دُوهم البيت..
كانت ساعة عسيرة.. فاضطررت أن أختبئ وولدي داخل الخزانة، وأن أحكم إغلاقها
علينا، والغريب أن براء -الذي لم يتجاوز الأربع سنوات- كان واعيًا لحجم
الخطر الذي يهدد حياتنا وحياة والده، وبدلاً من أن أهدئ من روعه حتى لا
يخرج صوتًا، وضع هو يده على فمي حتى لا أتفوه بكلمة واحدة..

وكم شعرت بالفخر بوليدي، وأنه حقًّا يستحق أن يكون ابنًا لمجاهد،
وبطلاً مثل المهندس يحيى عيَّاش.. شعرت أني لم أشاركه وحدي الكفاح؛ فقد
كان صغيري البراء على مستوى المسئولية في أكثر من موقف، فعندما كان يخرج
ليلعب مع أولاد صاحب المنزل الذي يستضيفنا كان يُعرّف نفسه باسم "أحمد"،
ولا يعلن عن هويته أبدًا





روابط التحميل الحجم80 MB


مهندس الأهوال
الذي يروي سيرة الشهيد القسامي الأسطورة القائد
يحيى عبد اللطيف ساطي عياش
تم تسجيل الفيلم عن فضائية الأقصى وتجهيزه ورفعه على موقع الأرشيف...
ملاحظة/ اضطررت لإضافة صورة خاصة لتغطية بنر الخبر العاجل الذي جاء أثناء تسجيل الفيلم....
مدة الفيلم ساعة إلا ربع تقريبا
حجم الفيلم 218 ميجا تقريبا بصيغة RMVB

http://www.archive.org/details/yahyaeng

http://ia360627.us.archive.org/0/items/yahyaeng/



http://ia360627.us.archive.org/0/ite.../ya7yaeng.r mvb


كتاب من اصدار حماس يحكي بالتفصيل سيرة حياة الشهيد البطل

كتاب سيرة حياة الشهيد المهندس البطل يحي عياش رحمه الله




http://www.ikhwanonline.com/Media/files/01(1).wmv

2 يحيى عياش (2)

http://www.ikhwanonline.com/Media/files/02(1).wmv

3 يحيى عياش (3)

http://www.ikhwanonline.com/Media/files/03.wmv

4 يحيى عياش (4)

http://www.ikhwanonline.com/Media/files/04.wmv

5 يحيى عياش (5)

http://www.ikhwanonline.com/Media/files/05.wmv

6 يحيى عياش (6)

http://www.ikhwanonline.com/Media/files/06.wmv

7 يحيى عياش (7)

http://www.ikhwanonline.com/Media/files/07.wmv

8 يحيى عياش (Cool

http://www.ikhwanonline.com/Media/files/08.wmv

9 يحيى عياش (9)

http://www.ikhwanonline.com/Media/files/09.wmv

10 يحيى عياش (10)

http://www.ikhwanonline.com/Media/files/010.wmv

11 يحيى عياش (11)

http://www.ikhwanonline.com/Media/files/011.wmv

12 يحيى عياش (12)

http://www.ikhwanonline.com/Media/files/012.wmv

13 يحيى عياش (13)

http://www.ikhwanonline.com/Media/files/013.wmv

14 يحيى عياش (14)

http://www.ikhwanonline.com/Media/files/014.wmv

15 يحيى عياش (15) والأخيرة

http://www.ikhwanonline.com/Media/files/015.wmv





http://ia350625.us.archive.org/2/items/ayash/123.WMV

6 نيسان 1994 الشهيد رائد زكارنة يفجر سيارة مفخخة قرب حافلة صهيونية في
مدينة العفولة مما أدى إلى مقتل ثمانية صهاينة وجرح ما لا يقل عن ثلاثين
وقالت حماس أن الهجوم هو ردها الأول على مذبحة المصلين في المسجد
الإبراهيمي في مدينة الخليل .


الفيلم الوثائقي الحصري
الرابط العام

أو

رابط مباشر للحفظ (النقر باليمين واختيار حفظ الهدف باسم)


فيلم نادر عن عمليات الشهيد المهندس يحيى عياش



_________________
(المتمردون)
لا يصنعون الحرية
(والجبناء)
لا تقوي أيديهم المرتعشة علي البناء
(ان صمتي لا يعني جهلي بما يدور حولي لان ما يدور حولي)..(لا يستحق الكلام)
www.abohanafi.bestgoo.com
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://abohanafi.bestgoo.com
محمد داود
عضو ممتاز
عضو ممتاز
avatar

عدد المساهمات : 502
تاريخ التسجيل : 02/08/2009
العمر : 22

مُساهمةموضوع: رد: فيلم المهندس يحي عياش (ابو البراء) مهندس المتفجرات ...... رحمه الله   السبت سبتمبر 05, 2009 2:44 pm

الف شكر على المعلومه

_________________

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
فيلم المهندس يحي عياش (ابو البراء) مهندس المتفجرات ...... رحمه الله
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى محمود داود الشامل :: القسم الثقافــــــــــــــي :: المكتبة الثقافيـــــــة-
انتقل الى: